اشكالية حماية التراث .. الاستمرارية المادية والثقافية

مدينـة طيبة الجنـــــائزية بوابـة الخلود

المؤلفون

  • د. طارق والي

الملخص

نحن لا نقدم نظريات في المطلق بقدر ما نرصد وجودها في الواقع ..
وبقدر عمق النظرية يكون أمتداد ظلها على الأرض ..
منهجية أرتضيناها ونمارسها .. نؤمن بهـــا ونطبقها ..

وتبقى قناعاتنا أن المواقع التاريخية التراثية والأثرية تقدم صوراً لميلاد إبداعيات تجسد عبقرية التقابل بين الإنسان وعصره ، وتمثل طاقات كامنة يختزنها المكان على طول الزمان ، لتكون إمكانية قراءة متجددة لإبداعات حضارية كانت ومستمرة ، ومن هذه الرؤية تنطلق فلسفة تنمية تلك المواقع وحمايتها من خلال إعادة تقويم العملية الإبداعية نفسها وإعادة إكتشافها في صورتها المطلقة المتمثلة أحياناً في التناقض الظاهر أوالتفاعل الباطن . تتعدى تلك التنمية التجميل الظاهر إلى استحضار القيمة الحضارية بصورة تجعل الموقع ذاته متفاعلاً مع الزمن الحاضر، مع رسم صورة جديدة قديمة تتيح لنا أن نرى ونسمع لحضارة كانت ، وتكتسب عملية التنمية بعداً مغاير عندما تعاني المواقع من تدهور وتكون مهددة بالضياع والاندثار، فتظهر أولوية الحفاظ عليها وحمايتها ، وهي ليست مشكلة حديثه في عمرها الزمني ولا محلية في حدودها المكانية ، وتعددت المناهج والتجارب في الحفاظ على المواقع الأثرية ..

وعلى المستوى المحلى تواترت المحاولات من التجربة الرائدة في نقل المعابد المهددة بالغرق نتيجة بناء السد العالي ، مروراً بالاكتفاء بالصيانة الدورية أو الترميم إلى فرض قواعد على الزائرين داخل حرم تلك المواقع  ، وصولاً إلى غلق المواقع المهددة امام الزيارة بصفة مؤقتة أو دائمة .

أما على المستوى الدولى ظهرت الكثير من المنهجيات والتقنيات التي أستهدفت الاستمرارية المادية للمواقع الاثرية في مواجهة خطر الاندثار والضياع ، وتبني منظومات علمية حديثة في الحفاظ على تلك المواقع وحمايتها ومعها تتحقق الاستمرارية المادية والثقافية .

منشور

22-06-2016

كيفية الاقتباس

والي طارق. 2016. "اشكالية حماية التراث . الاستمرارية المادية والثقافية: مدينـة طيبة الجنـــــائزية بوابـة الخلود". جريدة مركز طارق والي العمارة والتراث 6 (12):01-18. https://journal.walycenter.org/index.php/twcj/article/view/83.

الأعمال الأكثر قراءة لنفس المؤلف/المؤلفين

1 2 > >>