صورة التراث فى الثقافة الإسلامية

المؤلفون

  • مؤمن غانم

الكلمات المفتاحية:

التراث، التراث الاسلامي، الثقافة الاسلامية، التراث العربي

الملخص

يعرف الباحثون فى مجال التراث الثقافى أن الصورة المعاصرة  للتراث (Heritage)بمعناه الشامل تحدرت من مفهوم الأثر (Antiquity)  ، حيث كان يشير إلى بقايا مادية من الماضى، تحفل بأوجه متعددة من مظاهر القوة والسيطرة. و يجد الناظر فى أدبيات التراث الحالية، العمرانى مثلا،  أن أحد هواجس الدراسات المتأخرة هو التأكيد على الجانب المعنوى، غير الملموس، من التراث (Intangible Heritage)  ، ونقد طغيان الجانب المادى للتراث (Tangible Heritage)  فى  أهداف وممارسات الحفاظ على  المناطق التاريخية. وقد تعكس الرؤية السابقة النزعة المادية الأصل للفكر الأوربى عامة.  ولكن من جانب آخر، فى الثقافة العربية الإسلامية ،نجد الوضع مختلف، فكلمة تراث  تشير مباشرة إلى علوم الدين (القرءان والحديث) والفقه بشكل خاص،  بالإضافة إلى علوم اللغة والبلاغة والأدب والشعر ، وعلوم مثل علم الكلام  و الجغرافيا والتصوف عندما يتسع المفهوم.

الملاحظة السابقة لها أهميتها فى الحوار الحادث حول التراث الثقافى فى بلادنا، والإشكاليات التى تواجه عمليات الحفاظ على المناطق التاريخية، وأهمها الفجوة بين المجتمعات المحلية من ناحية، ومواقع التراث من ناحية أخرى. حيث أحد أهم الأسباب الرئيسية لهذه الإشكالية هو أن قيمة وماهية التراث لدى الناس  فى هذه المجتمعات تختلف عن المفاهيم المستوردة الجاهزة التى تتناولها الأوساط الأكاديمية والرسمية. بل هو هنا ، اى فى سياق الثقافة العربية، جزء من العقيدة. والدور الذى يلعبه التراث الإسلامى فى تشكيل وعى الناس وقيمهم وأفكارهم لا يمكن التغاضى عنه، وبدون فهم هذا التراث، وإستيعاب الدور الذى يلعبه فى المجتمعات المسلمة سيكون الحديث عن رعاية التراث، والحفاظ على المناطق التاريخية، خطاب من جانب واحد، ولن يحقق أهدافه التنموية المطموحة. وعلى أى حال، الحديث عن التراث الإسلامى فى ثقافتنا يحتل صدر الساحة الفكرية، ومنذ بزوغ ما سمى بمدرسة التجديد فى نهايات القرن التاسع عشر وإلى الان، ظلت صورة التراث ، أو تصورات التراث، هى الإشكالية الأكثر جوهرية فى الخطاب الثقافى الإسلامى المعاصر. وأجمع رواد التجديد، منذ محمد عبده وأمين الخولى، على محورية دور التراث فى مجتمعاتنا، بل لقد فصلو كيف أن أزمة الثقافة والحضارة العربية تتلخص فى طبيعة علاقتها مع تراثها، كما يتلخص مخرج هذه الأزمة فى قراءة وتعامل جديد مع هذا التراث، تخرجه من مفاهيم القرون الوسطى ، والتى مازال يدور فى فلكها.

منشور

22-06-2016

كيفية الاقتباس

غانم مؤمن. 2016. "صورة التراث فى الثقافة الإسلامية". جريدة مركز طارق والي العمارة والتراث 6 (12):57-60. https://journal.walycenter.org/index.php/twcj/article/view/89.

المؤلفات المشابهة

يمكنك أيضاً إبدأ بحثاً متقدماً عن المشابهات لهذا المؤلَّف.