عرض مشروع إعادة تأهيل واستخدام استراحة ستوبلير بالبر الغربي – الأقصر

المؤلفون

  • مركز طارق والي العمارة والتراث

DOI:

https://doi.org/10.47288/TWCJ.2022.V07.ISS13.P01

الكلمات المفتاحية:

التراث المعماري، إعادة التأهيل، استراحة ستوبلير، المشاركة المجتمعية، القيم الثقافية، الحفاظ على التراث، التوثيق الرقمي ثلاثي الأبعاد

الملخص

يعرض المقال ملخصا لإحدى مشروعات مركز طارق والي العمارة والتراث الذي تبنى رؤية مغايرة للفكر الاستشراقي حول دور المجتمع المصري في مجال الحفاظ على التراث في النصف الأول من القرن العشرين، وذلك من خلال إعادة تأهيل واستخدام استراحة ستوبلير بالبر الغربي بالأقصر ، مركزا للتدريب على تقنيات التوثيق الرقمي ثلاثي الابعاد . والاستراحة هي واحدة من الاعمال المعمارية المبكرة للمعماري المصري حسن فتحي ، والتي بالرغم من كل ما تحمله من قيم تاريخية و معمارية و عمرانية فإنها ظلت لعقود شبه مهجورة ومجهلة، ولا تتمتع بأي حماية قانونية ومعرضة للكثير من عوامل التدهور الطبيعية والانسانية. وجاء مشروع إعادة تأهيل استراحة ستوبلير نتيجة للتوافق بين حاجتين أساسيتين:

الأولى هي الحاجة الى مقاومة ما تعرضت له الاستراحة خلال عقود من عوامل التدهور المهددة لوجودها المادي مع غياب دورها الانتفاعي، بالإضافة إلى عمارتها الفريدة وموقعها المتميز.

والثانية هي الحاجة الى تطوير مقر لمركز التدريب على المسح الضوئي ثلاثي الابعاد والتوثيق عالي الدقة للمواقع الأثرية في أقرب موقع ممكن لوادي الملوك بالبر الغربي بالأقصر.

ومن هنا كانت الفرصة لحماية الاستراحة واحياء التجربة من جديد باستعادة الحلم الضائع للمعماري وللمجتمع وإعادة تقديم التجربة في صورة معاصرة تواكب معطيات العصر في القرن الواحد والعشرين بكل متغيراته دون ان نسقط الموروث الحضاري والمجتمعي الذي تمثله تلك العمارة.

منشور

22-02-2022

كيفية الاقتباس

مركز طارق والي العمارة والتراث. 2022. "عرض مشروع إعادة تأهيل واستخدام استراحة ستوبلير بالبر الغربي – الأقصر". جريدة مركز طارق والي العمارة والتراث 7 (13). https://doi.org/10.47288/TWCJ.2022.V07.ISS13.P01.